المنتدى العالمي للسادة الأشراف الشاذلية المشيشية

المنتدى الرسمي العالمي للسادة الاشراف أهل الطريقة الشاذلية المشيشية - التي شيخها المولى التاج المقدس العميد الاكبر للسادة الاشراف أهل البيت مولانا السيد الإمام نور الهدى الإبراهيمي الاندلسي الشاذلي قدس الله سره
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 ذهب في الذاهبين إلى الله تعالى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عابر سبيل



عدد الرسائل : 235
Localisation : المغرب
تاريخ التسجيل : 14/03/2009

مُساهمةموضوع: ذهب في الذاهبين إلى الله تعالى   الأحد 7 فبراير 2010 - 5:56


بسم الله الرحمن الرحيم
و صلى الله على سيدنا محمد و آله

ذهب في الذاهبين إلى الله تعالى



وحدَّث ابن الصباغ عن أبي العزائم ماضي بن سلطان
خديم الشيخ ـ أبي الحسن الشاذلي رضي الله
تعالى عنه ـ وله أسرار وأنوار وكرامات
اكتسبها لخدمته للشيخ رضي الله تعالى عنه.
قال: كان الشيخ يبعثني من الإسكندرية إلى دمياط
في بعض حوائجه, وكان عندنا رجل من أهلها فأراد
السفر معي فلمَّا توجهنا لباب السدرة أحد أبواب
الإسكندرية أخرج إلى الرجل دراهم؛ ليشتري بها خبزًا وإدامًا.
قلت له: ما نحتاج إلى شيء.
فقال: نجد دكَان فلان في الصحراء، أشار
إلى دكان حلواني بالإسكندرية.
قلت له: إن شاء الله تعالى.
وكنت مهما سافرت لا أحمل زادًا وكلما أصابني الجوع
أسمع كلامه من خلفي: يا ماضي أخرج عن يمينك
تجد ما تأكل وما تشرب، فأجد
طعامًا طيبًا، وماءً عذبًا باردًا.
قال: فخرجنا عن الإسكندرية ومشينا
وجدينا في السفر حتى تعالى النهار.
فقال لي: يا ماضي أطعمني فقد جعت وإذا بكلام الشيخ
على العادة: يا ماضي جاع ضيفك
أخرج عن يمينك فخذ ما تطعمه.
قال: فخرجت عن يمين الطريق فوجدت مخفية مملوءة
بكنافة سكرية ممزوجة بالمسك وماء الورد،
فأكلنا حتى شبعنا فبكى الرجل وتعجبت.

فقلت: أيما أطيب هذا الطعام
أو ما أشرت إليه في دكان الحلواني؟
فقال: والله ما رأيت هذا ولا صنع منه في قصر
ملك من الملوك، وأراد أن يرفع بقيته فمنعته وتركت
الفضلة على حالها ومشينا يسيرًا فعطشنا وإذا بكلام الشيخ.
يقول: يا ماضي اخرج عن يمينك تجد الماء، ففعلت
فوجدنا غدير ماء عذب في االرمل فشربنا،
واضطجعنا ساعة وقمنا فما وجدنا قطرة ماء.
فقال الرجل: وأين الماء الذي كان ها هنا؟
فقلت له: لا علم لي به.
فقال: والله لقد مكَّن هذا الشيخ تمكينًا عظيمًا والله
لرجعت إلى أهلي حتى أنال مما أنال هذا الشيخ
أو أموت في الله، فجلى مرؤته عندي
ومشى في البرية وهو يقول: الله الله.
قال: فلما قضيت سفري فرجعت إليه فلمَّا رآني،
قال: أي ماضي وددت ضيفك؟ قلت له: أنت الذي
وددته وأطعمته الكنافة السكرية في البرية
وأسقيته الماء العذب في الرمل.
قال لي: ذهب في الذاهبين إلى الله تعالى.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.google.com
محب الشاذلي



عدد الرسائل : 34
Localisation : المغرب
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: ذهب في الذاهبين إلى الله تعالى   الخميس 11 فبراير 2010 - 3:07

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على سيدنا محمد وآله
بارك الله فيك سيدي عابر سبيل على هذه الحادثة العرفانية التي تظهر لنا صحبة اولياء الله تعالى ومدى سريانها في اعماق المحبين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عابر سبيل



عدد الرسائل : 235
Localisation : المغرب
تاريخ التسجيل : 14/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: ذهب في الذاهبين إلى الله تعالى   الخميس 11 فبراير 2010 - 11:39



بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على سيدنا محمد وآله

مشكور سيدي على المرور
و على التعليق
بارك الله فيك
وزادك الله حبا وتعلقا
بأهل الحق و العرفان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.google.com
 
ذهب في الذاهبين إلى الله تعالى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى العالمي للسادة الأشراف الشاذلية المشيشية :: الطريقة الشاذلية المشيشية :: تاريخ رجالات الطريقة وطبقاتها-
انتقل الى: